مقالات

فحص العظام في الطب النووي

مريض تحت الجاما كاميرا لفحص العظام بالطب النووي

مريض تحت الجاما كاميرا لفحص العظام بالطب النووي

مقدمة

تصوير العظام بالنظائر المشعة هو أحد أهم الفحوص في الطب النووي وأكثرها شيوعاً. يشخص هذا الفحص أمراض العظام كما يعتبر فحص آمن على المريض .  من مميزات فحص العظام في الطب النووي هو إمكانية إكتشاف الأمراض وحتى إن لم تظهر في صور الأشعة السينية المستخدمة روتينياً في تصوير العظام. أحياناً يتم تحديد الأمراض بواسطة هذا الفحص قبل الظهورعلى صور الأشعة السينية بأيام عديدة وحتى شهور. يقيس الفحص نشاط نمو خلايا العظام  active cell growth وليس شكلها كما في الأشعة التقليدية.

بشكل مبسط يمكن القول أنه إذا كان نشاط الخلايا العظمية كبير فهذا يعني وجود علة معينة كوجود ورم نشط أو وجود كسر في طور الإلتئام. والعكس صحيح، فعندما لايوجد نشاط للخلايا العظمية فهذا دليل على وجود خلل كعدم وصول دم للخلايا العظمية infarction أو سرطان. مصدر الإشعاع في هذا الفحص هو المريض نفسه وليس جهاز كما في الأشعة السينية أو المقطعية.يكون المريض مصدر للإشعاع عندما يحقن بمادة مشعة تلتقط لاحقاً بواسطة جهاز خاص.

المادة الصيدلانية المشعة

المادة المشعة + المادة الصيدلانية = مادة صيدلانية مشعة

الفحص يجرى تحت جهاز خاص يسمى جاما كاميرا وهي لا تنتج الأشعة ولكن تلتقط الأشعة الصادرة من جسم الإنسان. يتم حقن المريض بمادة مشعة وهي التكنيشيوم Tc99m وهي التي تلتقطها جاما كاميرا ، ولكن المادة المشعة عند حقنها في جسم الإنسان تحتاج إلى ناقل ينقلها إلى العظام وهذه هي وظيفة المادة الصيدلانية MDP. لذلك يتم خلط المادة المشعة بالمادة الصيدلانية Tc99m-MDP وعندها يسمى المركب الكامل مادة صيدلانية مشعة radiopharmaceutical.

بعض دواعي الفحص

  • تحديد مصدر الآلام في العظام وسببها خاصة غير المبررة منها.
  • مرض باجيت Paget’s Disease.
  • تشخيص وجود عدوى بكتيرية في العظام أو الإلتهابات.
  • تشخيص أورام العظام الأولية.
  • معرفة هل انتشر السرطان إلى العظام في حالة أورام الثدي والرئة والكلية والغدة الدرقية والبروستاتا.
  • يساعد في تشخيص الكسور الغير واضحه في صور الأشعة السينية.
  • تحديد بدقة إذا ماكانت العدوى أو الإلتهاب في العظم أو في الأنسجة المحيطة به. على سبيل المثال التفريق بين osteomyelitis – bone infection  وبين cellulitis – skin & tissue infection.
  • تقييم نتيجة العلاج وهل يوجد تقدم أو سوء في الحالة. على سبيل المثال بعد إعطاء المضادات الحيوية في حالة العدوى البكتيرية في العظام.
  • إلتهاب المفاصل.

موانع الفحص

  • الحمل: لايتم إجراء هذا الفحص بالعادة للحوامل لما قد تسببه الأشعة من ضرر على الجنين.
  • لايتم عمل هذا الفحص بعد الأشعة المستخدم فيها صبغة الباريوم. ومن الممكن إجراء فحص الباريوم بعد فحص الطب النووي.
  • عدم قدرة المريض على الثبات لأنه يجب على المريض أن لايتحرك لمدة لاتقل عن 20 دقيقة للصورة الواحدة. وإذا كان فحص الطب النووي ضروري يتم إجراءه تحت التخدير العام.

المخاطر المحتملة

كمية الأشعة في فحص العظام بالطب النووي هي قليلة جداً ولا تدعو للقلق. وهذا لايعني أنه لايوجد مخاطر للتعرض للإشعاع ولكن هي قليلة كبقية فحوص الأشعة الأخرى. المزيد عن مخاطر الأشعة في موضوع فوائد ومخاطر الأشعة.

أيضاً من الجيد في هذا الفحص أن مخاطر تحسس جسم الإنسان (حساسية) من المادة الصيدلانية المشعة قليلة جداً، وبل نادرة مقارنة بالصبغة المستخدمة في الأشعة المقطعية والرنين المغناطيسي. في العادة جسم الإنسان يتخلص من هذه المادة عن طريق البول والبراز في يوم واحد. ويجب على المريض معرفة أنه يجب عليه غسل يديه بالماء والصابون بعد إستخدام الحمام واستخدام السيفون أكثر من مرة لوجود المادة المشعة في الفضلات.

يتم إعطاء المريض المادة الصيدلانية المشعة عن طريق الوريد بواسطة إبرة فلذلك من المخاطر المحتملة قليلة الأهمية هو وجود إنتفاخ بسيط أو ألم في الموقع الذي أدخلت فيه الإبرة في يد المريض كحال جميع الإبر الطبية. ومن المفضل وضع عليها كمادات دافئة للمساعدة في سرعة زوالها وتقليل الألم.

التحضير للفحص

  • فحص الحمل للتأكد من عدم وجوده.
  • لا يستدعي الفحص التوقف عن أي علاج يتناوله المريض.
  • يوقع المريض على إقرار consent على الموافقة على إجراء الفحص.
  • يتم إعطاء المريض مريلة المستشفى وخلع أي حلي أو جواهر أو معادن كالتي موجوده في الأزرار والأحزمة . كل هذه المعادن تقف في طريق الإشعاع القادم من جسم اللإنسان وتقلل من جودة الفحص.

كيفية إجراء الفحص

  • يتم إعطاء المريض مادة صيدلانية مشعة Tc99m-MDP عن طريق الوريد في يد المريض. تنتقل المادة الصيدلانية المشعة من الدم إلى العظام عندها يتم إلتقاط الإشعاع الصادر من العظام عن طريق كاميرا خاصة تسمى جاما كاميرا. للكاميرا وجهان أحدهما يصور المريض من الأمام والآخر من الخلف.
  • يتم تصوير العظام  في مرحلتين أو جزأين. الجزء الأول عادة يكون غير مطلوب ويعتمد على نوع المرض المراد تشخيصة . عادة يتم تصوير هذا الجزء بعد حقن المادة الصيدلانية المشعة مباشرة. أما الجزء الثاني فهو الجزء الرئيسي الروتيني في كل فحوص العظام في الطب النووي ويتم تصويره خلال ساعتين إلى خمس ساعات بعد إعطاء المادة المشعة للمريض.
  • كمية الجرعة المعطاة للمريض البالغ هي 20 mCi ملي كيوري وتختلف الجرعة على حسب المستشفى والمريض والعمر.
  • الجزء الأول blood pool-early images:  يتم فيه التصوير بعد حقن المادة المشعة بشكل مباشر
  • الجزء الثاني delayed images: يتم التصوير بعد إنتظار 2-5 ساعات بعد حقن المادة المشعة للإعطائها الوقت الكافي للإرتباط بالعظام.
  • خلال وقت الإنتظار يطلب من المريض شرب كميات من المياة غالباً من 4 إلى 6 كاسات حسب إستطاعة المريض لأن شرب الماء يساعد المادة المشعة التي لم تترسب في العظام إلى الخروج من جسم الإنسان.
  • قبل بدء الجزء الثاني يطلب من المريض التبول لإخراج البول من المثانة لكي لايحجب البول رؤية عظام الحوض.
  • خلال الفحص يستلقي المريض على ظهره بدون حركة لأن عدم ثبات المريض يؤدي إلى إهتزاز الصور مما يقلل من جودتها.
  • يتم التصوير من خلال جهاز خاص يسمى جاما كاميرا gamma camera . الكاميرا لاتصدر أي إشعاع ولكنها تلتقط الإشعاع الصادر من المريض.
  • بعد الجزء الثاني ينتهي الفحص ولكن بشكل نادر قد يطلب من المريض القدوم في الغد لأخذ صور إضافية، خاصة لرؤية عظام الحوض للمرضى الذين لايستطيعون إفراغ المثانة بشكل كامل من البول.
cr_120794

فحص العظام مع صورتين أمامية وأخرى خلفية تظهر فيها توزيع المادة المشعة في عظام المريض

بعد الفحص

جسم المريض يكون قادر على التخلص من المادة المشعة غالباً في يوم واحد عن طريق البول والبراز. لهذا السبب ينصح المريض بشرب كميات كافيه من الماء والتبول بشكل مستمر لمساعدة المادة المشعة للخروج من الجسم بشكل أسرع. لن يتغير لون البول ولكنه سيكون مشع لذلك يجب على المريض غسل يديه بالماء والصابون جيداً بعد الفحص وإستخدام السيفون أكثر من مرة.

أما بالنسبة للنساء المرضعات فيجب عليهن إيقاف الرضاعة الطبيعية من يوم إلى يومين. ماعدا ذلك لايوجد تعليمات لما بعد الفحص ويستطيع المريض مزاولة حياته بشكل طبيعي .

النتيجة

يتم إجراء الفحص عن طريق أخصائي وفني الطب النووي ولكن النتائج فهي تكتب عن طريق طبيب أشعة متخصص في الطب النووي. وتتم قراءة الصور كالتالي:

  1. طبيعي Normal: المادة المشعة تتواجد في العظام بشكل طبيعي ومتوزعه بشكل متساوي، أي أنه لاتوجد مناطق في العظام أخذت إشعاع أكثر من الازم كما لاتوجد مناطق لم تأخذ أي إشعاع.
  2. نقاط حارة Abnormal Hot Spots:  عندما تتركز المادة المشعة في نقاط معينة في العظام فهذا يعني وجود نشاط للخلايا العظمية كوجود كسرور في طور الإلتئام أو سرطان إلخ…
  3. نقاط باردة Abnormal Cold Spots:  وهذه مناطق خالية من المادة المشعة وتدل على وجود علة في العظام كعدم وصول الدم للعظام bone infarction أو أنواع معينة من السرطانات كـ multiple myeloma.
Prostate-mets-102

Bone Metastasis إنتشار السرطان للعظام من البروستاتا. النقاط السوداء الداكنة هي نقاط حارة تبين وجود نشاط خلوي وإنقسام وفي هذه الحالة هو السرطان

 

المراجع العلمية

Advertisements

6 replies »

  1. يعطيك العافية , أفدتني كثير و الله!:)
    ممكن تنزل مواضيع اكثر للطب النووي ؟ مثلآ , فحص القلب و Brain في الطب النووي
    وشكرآَ

  2. إن شاء الله سيكون للطب النووي مواضيع أكثر خاصة المواضيع التي ذكرت، وأنا لدي نية بأن يكون هنا قسم خاص في الطب النووي

  3. ربي يجزيك الف خير ويشفي كل مريض ما كنت فاهمه اشياء كتيره بس انت وضحت اشكرك والي الامام

  4. اشكرك جدا على المعلومات القيمة. سؤالي هل وجود مسامير او اسياخ في العظام يؤثر على جودة التصوير مع العلم انها منذ أكثر من ١٥ سنة موجوده في الجسم .

  5. يوجد تأثير لكنه (قليل) جداً. في الغالب أنه لن يؤثر على النتيجة النهائية للفحص ويستطيع الطبيب إستخلاص معلومات مهمة كثيرة من هذا الفحص.

التعليقات

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

w

Connecting to %s