ماهو إرتجاع المرئ (حموضة أو حرقان المعدة)

الإرتجاع المعدي المريئي

الإرتجاع المعدي المريئي

تعريف المرض

الإرتجاع المعدي المريئي Gastroesophageal reflux ويسمى أيضاً إرتجاع المعدة أو إرتجاع المرئ. وهو أحد مشاكل الجهاز الهضمي الشائعة التي قد تصيب حوالي ثلاثون بالمائة من الناس. وتتباين شدة المرض من شخص لآخر، فالبعض تكون لديه الأعراض بسيطه والبعض الآخر تكون أكثر شدة.

يحدث هذا المرض عندما تعود العصارة المعدية من المعدة إلى المرئ لهذا يسمى بالإرتجاع المعدي المريئي

يحدث هذا المرض عندما تعود العصارة المعدية من المعدة إلى المرئ خاصة الجزء الأسفل منه. المرئ هو أنبوب ينقل الأكل من الفم إلى المعدة ويكون هناك صمام يمنع عودة الطعام أو العصارة المعدية إلى المرئ. يحدث هذا المرض نتيجة خلل في الصمام الذي يكون بين المعدة والمرئ. العصارة المعدية هي عبارة عن حامض قوي لديه القدرة على اذابة الأنسجة التي يلامسها وله وظيفة في هضم الطعام. ولكنه لايؤذي المعدة وذلك لوجود غشاء مخاطي يُبطن المعدة قادر على حمايتها. لكن المرئ لايحتوي على هذا الغشاء، وهذا مايُسبب الإحساس بالحموضة في المرئ عند إرتجاع العصارة من المعدة إلى المرئ.

gastro-oesophageal-reflux-disease

فحص أشعة يوضح الإرتجاع المعدي -باريوم. Case courtesy of Dr Hani Al Salam, Radiopaedia.org. From the case rID: 9585

الأعراض

العرض الأساسي هو الحموضة أو كما يسميه العامة حرقة في المعدة. وهي تكون على شكل غثيان أو ألم أو حرقان في أسفل الصدر بعد تناول الأكل خاصة الوجبات الدسمة. وقد يستشعر البعض طعم الحموضة حتى في الحلق عندما يحدث الإرتجاع. تكون هذه الأعراض أكثر سوء عندما يتقدم الشخص في العمر. من الأعراض أيضاً السعال المزمن ورائحة فم كريهة. وقد يؤدي هذا المرض إلى أعراض آخرى كتآكل مينا الأسنان أو فرط حساسيتها أو حتى تلفها. أيضاً قد يصاحب المرض بلغم وبحة في الصوت وصعوبة في البلع، حتى شرب الماء قد يكون مؤلم.

الأسباب

زيادة الوزن والإفراط في تناول الحمضيات تُعد من أهم الأسباب. أيضاً التدخين وكثرة شرب الكحول والأطعمة المقلية أو الدسمة. الحمل بدوره قد يكون أحد الأسباب. عادات الأكل والشرب الخاطئة لها دور في حدوث هذا المرض. على سبيل المثال عدم الإنتظام في تناول الوجبات أو الإكثار في أحدها. أيضاً الأكل ثم النوم مباشرة له إرتباط بحدوث حموضة المعدة.

المضاعفات المحتملة

يجب عدم إهمال علاج الإرتجاع المعدي المريئي لأنه قد يؤدي بدوره إلى عدة مضاعفات كتقرحات أو سرطان في المرئ. أيضاً قد يؤدي إلى ضيق في المرئ نتيجة للإلتهابات التي يحدثها الإرتجاع.

الوقاية والعلاج

ذكر الدكتور عبدالله القبلان وهو طبيب أسرة ومجتمع لجريدة الرياض بعض النصائح وطرق العلاج اذكر هنا بعضها:

  • التوقف عن شرب الدخان والكحول.
  • انقاص الوزن.
  • تناول وجبات كثيرة ومتعددة بدلا من وجبة واحدة كبيرة.
  • تجنب الأطعمة الدسمة والمقلية.
  • التقليل من شرب المنبهات والمشروبات الغازية.
  •  تجنب الأكل ليلا وجعل آخر وجبة قبل النوم بثلاث ساعات إلى أربع ساعات على الأقل.
  • لبس الملابس المريحة غير الضاغطة على البطن.
  • تجنب الأطعمة الحارة والمبهرة.
  • استعمال أدوية الحموضة التي تعادل عمل حامض المعدة وتقلل من تأثيره على المريء.
  • يصف الطبيب مضادات الحموضة والهستامين التي تقلل من أعراض الارتجاع المعدي المريئي.

 

 

 

الإعلانات

التعليقات